الدنيا برد ولا أنا بردان؟

مين منا ما صار معو موقف بالبيت أو المكتب انو بكون حاسس انو الجو بارد بس الناس الثانية مش شايفة انو في بدر و ما عندها مشكلة. أكيد بتصير مع الكل, صارت معي انا أكثر من مرة, وقتها بتقول شو مال هاي الناس, كيف هيك ما عندهم مشكلة؟

في مقال هذا الاسبوع رح نعرف أكثر عن مفهوم الحراره شو أهمية المحافظة عليها في الجسم, أكيد باسلوبنا في ساحات المعرفة.

نرجع للمدرسة!

خلينا نرجع للمدرسة, لحصة العلوم تحديدا, و اللي بتقول انه الانسان بطبيعة تكوينه من فصيلة ذوات الدم الحار, و معناها انه عنده القدرة على التكيق مع البيئة المحيطة فيه للمحاولة قدر الامكان بتنظيم حرارة الجسم من خلال عملية تعرف علميا باسم (التنظيم الحراري Thermoregulation) و اللي مش كبسة زر, انما عبارة عن عدة اجراءات و ردات فعل مترابطة بقوم فيها جسم الانسان للتقليل من تأثير ارتفاع أو انخفاض درجة حرارة البيئة المحيطة.

ما هي درجة حرارة الجسم المثالية و ليش لازم نحافظ عليها؟

ما في رقم معين بمثل درجة الحرارة المثالية لجسم الانسان, اللرقم المعروف للجميع هو 37 درجة, لكن في الواقع أي درجة حرارة بين 36.1 و 37.2 تعتبر درجة حرارة طبيعية. معظم وظائف الجسم الحيوية و الهرمونات و الانزيمات بيكون نشاطها مثالي في مثل هذه الحرارة لذلك لازم المحافظة عليها في كل الاوقات, الموضوع مش بس موضوع ملابس على الموضة  😉 

كيف بحاول جسم الانساس التعامل مع ارتفاع أو انخفاض  المحيطة؟

الجسم بحاول تلقائيا و بسرعة التأقلم مع التغيرات في درجة الحرارة المحيطة, خلينا نشوف كيف:

 

ليش الناس بتختلف في درجات تحملها للبرد أو للحر؟

هذة النقطة بتذكرنا بالحالة اللي طرحناها في أول المقال, ليش في ناس بتستحمل البرد أو الحر أكثر من ناس ثانية, فعليا ما في سبب واحد لكن هناك عدة عوامل, و منها:

نسبة الدهون في الجسم: اتبتت الدراسات أن درجة حرارة الأطراف لدى الذكور بتتناسب تناسب طردي مع نسبة الدهون في الجسم, يعنى كل ما ارتفعت نسبة الدهون في الجسم كلما شعر الشخص بدفء في الأطراف

الجنس: النساء بحتاجوا كمية أكبر من الطاقة الحرارية عشان يحافظو على حرارة أعضائهم الحيوية الداخلية, لذلك بتكون عندهم درجات حرارة أقل على مستوى الجذع و الأطراف العلوية و السفلية.

التدخين: هون كمان!, التدخين سواء كان مباشر أو سلبي مرتبط بشكل مباشر بتضيق الشرايين, و بالتالي تقليل وصول الدم للأطراف و اللي بأدي للشعور بالبرد فيهم أكثر.

التمارين الرياضية: من الفوائد لنمط الحياة النشط هو وجود نظام أوعية دموية نشيط فبالتالي يؤدي الى أطراف دافة بشكل عام.

إنت: اه انت, احساسك و مفهومك للحر أو البرد بلعب دور مهم جدا بتفاعلك مع البيئة المحيطة, ممكن انت من النوع اللي ما بتحس انك دافي الا لما تلبس 3 جاكيتات, أو انه يكون ما عندك مشكلة تقول عن حالك انك دافى و بنفس الوقت ايديك متجمدين.

بعض الطرق لمقاومة التغييرات الحرارية من حولنا:

 

 

في النهاية اترككم مع بعض الحقائق السريعة عن الحرارة:

 

 

 

خلي أسلوب حياتك صحي, خليك ايجابي, خليك شاكر دائماً

 

المراجع:

https://en.wikipedia.org/wiki/Warm-blooded

https://www.mayoclinic.org/first-aid/first-aid-fever/basics/art-20056685

https://www.scientificamerican.com/article/why-do-humans-get-goosebu/

https://www.sciencedirect.com/science/article/pii/S030645651730308X?via%3Dihub

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/7484781

http://www.cbc.ca/news/canada/5-tips-for-keeping-warm-during-a-canadian-winter-1.1345737

http://www.telegraph.co.uk/news/weather/11643563/19-tips-to-stay-cool-in-the-heat.html

https://en.wikipedia.org/wiki/List_of_countries_by_extreme_temperatures

https://en.wikipedia.org/wiki/Wim_Hof#Records

https://www.npr.org/sections/goatsandsoda/2014/11/14/364060441/you-might-be-surprised-when-you-take-your-temperature

https://academic.oup.com/qjmed/article/95/4/251/1562440

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *