الفرق بين السكتة و الجلطة القلبية

كثير ما بنسمع بالسكتة القلبية و الجلطة أو النوبة القلبية, سواء في محيطنا من الأهل أو مكان العمل, أو حتى نشرات الأخبار و المسلسلات, كثيراً منا تختلط علينا الأمور, لكن في هذا المقال رح نتعرف على الفرق بينهم, شو الأعراض و المسببات و لكل منهم و شو لازم نعمل في حالة وقوعهما.

لنتعرف في البداية على أساسيات عمل القلب

القلب مثل ما بنعرف هو العضو اللي بيضخ الدم لجميع أعضاء الجسم و بالتالي يوصلها بالأكسجبن و المغذيات الضرورية للخلايا. عملية ضخ الدم من القلب ناتجة من عاملين, عامل عضلي مسؤول عن دفع الدم الى خارج القلب و عامل كهربي بينظم معدل و تناسق حركات هذه العضلة (القلب) من خلال تيارات بسيطة و بالتالي فإن حاجة الجسم من الدم بتوصل بالكمية و الوقت و النسق المطلوبين.

طيب, شو الخلل اللي بيصير في السكتة و الجلطة؟

 

السكتة القلبية هي حالة بسببها اضطراب في العامل الكهربي للقلب و بنتج عنه رجفان (اهتزاز) للقلب ككل و توقفه عن العمل بما يعرف في المجال الطبي بالرجفان القلبي, أما النوبة فهي ناتجة عن انسداد الشريان المغذي لعضلة القلب (جلطة) مما يؤدي إلى توقف وصول الدم إلى بعض الألياف العضلية للقلب و بالتالي موت هذة الالياف  تدريجياً مما يؤثر على كفاءة ضخ الدم الى الجسم.

ما هي المسببات؟

 

الرجفان القلبي المسبب للسكتة ممكن ينتج عن عدة عوامل, مثل تضخم جدار عضلة القلب, أداء غير منظم للقلب, إختلال في التيارات الكربائية المنظمة لحركة القلب أو تعاطي المخدرات, لكن السكتة القلبية مختلفة شوي, لأنها ممكن تضرب شخص سليم تماما بدون أي تاريخ عائلي وبدون سابق انذار لذلك فهي تعرف ايضا بالسكتة القلبية المفاجئة , أما النوبة (الجلطة) القلبية فقد تكون ناتجة عن أمراض و اختلالات في القلب و تضّيق الشرايين وتصلبها مما يسهل و يزيد من احتمالية تجمع الدهون فيها, لذلك فمستويات الكوليستيرول المرتفعة في الدم, التدخبن و ضغط الدم المرتفع قد تؤدي بشكل مباشر لحدوث الجلطات, من الجدير بالذكر أن الجلطة القلبية قد تؤدي الى حدوث سكتة قلبية و لكن ليس العكس.

كيف أفرق بينهم؟

 

أعراض السكتة القلبية شديدة و مفاجئة. يسقط المصاب على الارض و يفقد القدرة على الكلام و الاستجابة و بتوقف عن التنفس أو ممكن تكون هناك محاولات غير طبيعية للتنفس (الشهق), نتيجة لهذة الحالة بتوقف سريان الدم في الجسم (في بعض الحالات ممكن يشعر المصاب بألم في الصدر مع دوار و فقدان للوعي قبل السكتة) أما أعراض الجلطة أو النوبة القلبية فتختلف من شخص إلى اخر, لكنها في الغالب ليست بشدة أعراض السكتة القلبية, المصاب بشعر بألم في الصدر ممكن يكون متقطع, وأحياناً ألم في الذراع اليسرى و الفك و الجزء العلوي من الظهر.

كيف أتصرف في الحالتين؟

 

من المهم جداً أول ما تشوف هذة الأعراض على أي شخص الاتصال فوراً بالاسعاف قبل أي شئ ثاني ثم التأكد من سلامة المكان و سلامة من حولك (بمن فيهم المصاب).

في حالة رؤيتك لأعراض السكتة القلبية إبدأ بعملية الانعاش القلبي الرئوي أو الضغط على الصدر فوق موقع القلب مباشرة (منتصف الصدر) و ذلك لمتابعة عملية جريان الدم في جسم المصاب, الخطوة الثانية هي استخدم الصاعق الكربائي الطبي المعروف باسم (مزيل الرجفان القلبي) إذا كان موجود و في حالة عدم وجوده استمر بعمل الضغطات حتى يصل الطاقم الطبي, في حالة التعب, أطلب من أي شخص اخر أن يأخد مكانك فهذة العملية مهمة جدا للتقليل من الأضرار الناتجة عن توفق وصول الدم لأعضاء الجسم.

في حالات النوبة (الجلطة) القلبية يجب إراحة المصاب تماماُ و تجنب وضع القلب تحت مزيد من الإرهاق و الإجهاد, اذا شعرت أنت بالأعراض فلا تجهد نفسك, و اذا كان لديك مضاد تجلط الدم (اسبيرين) فتناول حبة واحدة, اذا لم يكن لديك أو لا تعرف مكانه لا تجهد نفسك بالبحث عنه, إرتاح و ابعد قلبك عن الاجهاد

 

هذة الصورة المبسطة تلخص أهم المعلومات

 

 

 

 

 

خلي أسلوب حياتك صحي, خليك ايجابي, خليك شاكر دائماً

 

 

المراجع:

British Heart Foundation (BHF) هيئة القلب البريطانية
American Heart Association (AHA) هيئة القلب الامريكية – Mayo clinic website
(National Heart Lung and Blood institute (NHLBI) هيئة القلب و الرئة و الدم الوطنية

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *