متلازمة ستوكهولم – لما الطير يحب سجانه!

تخيل معي هذا الموقف: انت مختطف و في حد معو سلاح موجه عليك و بهددك بالقتل في اي لحظة اذا ما استجبت لطلباته, هل بتتوقع في لحظة من اللحظات انك تصير متعاطف مع هذا الشخص, لأ و تحمي من الشرطة كمان لو اتدخلت؟؟

اكيد الجواب المنطقي هولا مستحيل، بس استنى شوي، الدنيا ممكن تفاجئك.

 

 موضوعنا اليوم عن حالة نفسية بعيشوها ضحايا الاختطاف وبتخلي عندهم نوع من أنواع التعاطف اللي ممكن توصل أحيانا لحد المساعدة، هاي الحالة اسمها متلازمة (حالة) ستوكهولم.

 

 

التاريخ و الإسم:

متلازمة ستوكهولم

 

في هاي الصورة 4 موظفين من بنك سفيرقس كريدت بنك السويدي في العاصمة السويدية ستوكهولم عام 1973, الموظفين الاربعة احتجزهم شخص اسمو جان–ايرك اولسن لمدة 6 أيام متواصلة داخل خزنة البنك, الغريب انه خلال هذه ال 6 ايام صار نوع من الارتباط بين الخاطف و الضحايا, ارتباط ودي غريب لدرجة انو وحدة من المخطوفين قالت و بكل وضوح لرئيس الوزراء السويدي  بهذاك الوقت اولوف بالمة انها بتوثق بالخاطف ثقة تامة على حياتها و بتحس انه حياتها ممكن تتعرض للخطر اذا اتدخلت قوات الشرطة و حاولت انقاذهم, مش بس هيك, المخطوفين بعد تحريرهم عملوا حملة جمع تبرعات لتغطية تكاليف الدفاع عن الشخص اللي كان خاطفهم.

هاي الحالة انتشرت بكل انحاء أوروبا والعالم والناس سمعت فيها لأول مرة من ستوكهولم السويدية، ومن هون صار اسم هاي الحالة متلازمة ستوكهولم.

 

 

 

كيف ممكن يصير هيك؟

كثير غريب هذا الموضوع، كيف ممكن هيك أفكار واحاسيس تظهر؟ عشان نفهم الصورة أكثر، ممكن نشبه الموضوع بهاي الطريقة: تخيل إنك في غابة كلها أسود متوحشة وفي شخص ممكن ينقذ حياتك ويحميك من هاي الاسود ويدخلك في مكان آمن بس هذا الشخص نفسه رح يعاملك معاملة سيئة، في هيك حالة شو بتختار؟ هذه الحالة متعبة ومرهقة نفسياً، وبتأدي لدخول الشخص في حالة دفاع غريزية عن نفسه فالأغلبية بتختار الأمان من الأسود وتحمُل العواقب، يعني زي ما المثل بقول شو اللي جابرك على المر، اللي أمرٌ منه. طريقة التفكير هاي هي مشابهة لنفسية وطريقة تفكير ضحايا الاختطاف ومتلازمة ستوكهولم

بعد ما عرفنا بشكل بسيط المشاعر والحالة النفسية لضحايا هي المتلازمة ممكن نشوف عدد من الاسباب و العوامل اللي بتسبب هاي الحالة عند المختطفين و بتخليهم يتعاطفوا مع مستغلينهم:

 

الشعور بفقدان الامل

الشعور بفقدان الامل

لما تكون مخطوف, ما بكون عندك خيارات كثيرة, هم خيارين يا إما تلبية أوامر الخاطفين أو تعريض حياتك للخطر المباشر و الموت, هاي الحالة مرهقة و متعبة جدا للجسم و الدماغ, فكنوع من أنواع التكيف مع هاي الحالة و هذا الضغط النفسي الانسان بدخل في حالة من الاستجابة الغريزية للخطر و بحاول يتأقلم مع الوضع عشان يقلل الاضرار اللي ممكن تصير فبالتالي الشخص ببدأ يستعطف الخاطفين بدل ما يقتلوا.

 

لفتة طيبة

في بعض المرات القليلة، ضحايا الاختطاف ببدأوا يشعروا براحة ولو بسيطة أثناء الاختطاف والسبب أنه الوضع اللي هم مخطوفين في مش سيئ بالدرجة اللي كانوا متوقعينها، ولما يكون الجسم بأعلى درجات التوتر و يشوف انو الواقع افضل و لو شوي من المتوقع، بدخل في حالة ارتياح بسيطة، هاي الحالة بتزيد كثير اذا قدم الخاطف مساعدات للضحايا مثل الأكل و الشرب

 

التواصل

الكاتبة الانجليزية لوسي كرستوفر كتبت في واحد من كتبها: ” من الصعب أن تكره شخصاً إذا فهمت قصته” فإذا كان في تواصل بين الخاطف والضحايا و قدر الخاطف يشرح موقفه للمخطوفين، ممكن يتعاطفوا معه و يساعدوه حتى على الهروب من العقوبة.

 

بدون سبب!

نعم، و هذا اللي حير العلماء و الباحثين النفسيين, ممكن الخاطف ما يعمل أي عمل ايجابي للخاطفين و يعاملهم بقسوة بس مع هيك المخطوفين يتعاطفوا معه و يساعدوه اذا احتاج.

 

 

 

هل هي عملية غسيل دماغ؟

مع إنه ما في عدد كافي من الدراسات عن الموضوع بحكم قلة الحالات المسجلة إلا انه و من المثبت انه ضحايا متلازمة ستوكهولم ما بتعرضوا لأي نوع من انواع التأثير العقلي أو لأي عملية غسيل دماغ، الموضوع بصير بشكل تلقائي و ممكن يكون ناتج عن الاسباب اللي انعرضت قبل في هذا المقال

 

 

 

هل الحالة بتنتهي بانتهاء عملية الاختطاف؟

لأ، الحالة بتستمر مع الضحية, السبب الرئيسي لاستمرارها انه الشخص بكون لسا عايش في الوضع المتعب نفسيا و العصيب اللي كان في, العلاج بكون عن طريق جلسات استشارية مع اخصائيين نفسين و عدد الجلسات بعتمد على قوة الشخص النفسية و عزيمته للخروج من هاي الحالة النفسية.

 

 

 

هل متلازمة ستوكهولم مرتبطة بالعنف الأسري؟

العنف الاسري

 

الموضوع لسا قيد الدراسة  لكن ممكن الناس تربطهم ببعض لانه في بعض العوامل المشتركة بينهم, ففي بعض الحالات بكون عند ضحايا العنف الاسري (في الاغلب سيدات) حالة نفسية ممكن تشبه متلازمة ستوكهولم, الضحية بتحس انها و حيدة بالدنيا و ما في حدا يساعدها و الأسوء من هيك في بعد الاحيان الضحية بتفقد الامل في التغيير و بتستسلم للواقع و بتصير تتأقلم معه و كانه الخيار الوحيد و هذا تقريبا وجه الشبه مع متلازمة ستوكهولم – الشعور بالاستسلام و قلة الحيلة. بعض ضحايا العنف الاسري بعيشو نفس ظروف الاختطاف بس الفرق انهم مش محبوسين في مكان معين، ولأنه للأسف العنف الاسري بتكرر كثير تم تشخيص الحالة النفسية اللي بعانوا منها ضحايا العنف الاسري كحالة نفسية مستقلة واسمها العلمي الارتباط المرضي الصادم او Trauma Bonding  

 

 

 

متلازمة غير معترف بها لحد الان

رغم الاحداث السابقة وكمية المقالات والدراسات والضجة الحاصلة حول هاي الحالة الا انها غير معترف فيها كحالة أو مرض نفسي مستقل من قبل الهيئة الامريكية لاضطرابات النفسية والسبب هو قلة وجود الحالات المسجلة وصعوبة اجراء الدراسات والتحاليل على الضحايا اثناء عملية الاختطاف، هاي الامور بتساعد الاطباء والمعالجين النفسيين انه يحددوا بوضوح الأسباب، الأعراض، التأثيرات ومتطلبات العلاج اللي ممكن تنجح مع كل أو على الأقل أغلب الضحايا

 

 

معلومة اضافية

حتى عمليات الخطف والاحتجاز الوهمية ممكن تسبب حدوث هاي المتلازمة!

 مع انه الموضوع غريب إلا انه صحيح! في عام 1994 نفذ عدد من موظفي ال FBI  الأمريكية عملية اختطاف وهمية ل 57 موظف من موظفي شركة طيران محلية امريكية لمدة 4 أيام و حاولوا فيها يطبقوا كل اللي بصير بحالات الاختطاف العادية من مضايقات و ضغوط نفسية و جسدية و كانت النتيجة صادمة, بعض من الرهائن تأثروا بالحالة النفسية و وقعوا بفخ التعاطف مع الخاطفين.

 

 

 

اكيد هاي الأحداث صعبة وان شاء الله ما بنعيشها ولا حتى بنسمع عنها، والعبرة اللي ممكن ناخذها من مقال اليوم هو انه الشخص لازم يحاول قدر الامكان يسيطر على اعصابه وأفكاره ويكون قوي وما يتأثر باللي حواليه على قد ما يقدر

 

 

خلي أسلوب حياتك صحي, خليك ايجابي, خليك شاكر دائماً

 

للرجوع لصفحة المواضيع الصحية, اضغظ على الشعار تحت

لوغو ساحات المعرفة

 

 

 

المراجع

الهيئة الامريكية للطب النفسي

كتيب شرطة نيو جيرسي للتعامل مع العنف الاسري
http://psycnet.apa.org/record/1995-02069-001
http://www.apa.org/helpcenter/hostage-kidnap.aspx
http://www.nj.gov/oag/dcj/njpdresources/dom-violence/dv-dynamics-instr.pdf
https://www.britannica.com/science/Stockholm-syndrome
https://www.goodreads.com/author/show/2903247.Lucy_Christopher
https://www.researchgate.net/publication/5819575_%27Stockholm_syndrome%27_Psychiatric_diagnosis_or_urban_myth
https://en.wikipedia.org/wiki/Stockholm_syndrome
الصور المستخدمة
https://www.youtube.com/watch?v=AR5hhUPW6E4
http://michiganjournal.org/2015/10/13/verbal-abuse-and-relationships/
http://bigthink.com/1000-words/stockholm-syndrome-41-years-ago-today

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *